مشاهدة النسخة كاملة : دعوة الي كل محبي الشعر الاسلامي



نسيم
12-07-2006, 22:12
السلام عليك ورحمة الله وبركاته
اخواني / اخواتي الكرام بارك الله فيكم يا اعضاء المنتدي الكرام
اقدم لكم هده الدعوة العامة الي جميع اعضاء المنتدي وخاصة محبي الشعر ان يكون هدا الموضوع ديوان لاشعار المجاهدين وسوف نضع ونجمع في هدا الموضوع حميع انوانع الشعر الاسلامية والجهادية
وسوف يكون كل الاتي:
1- كل ما نعرف من شعر المجاهدين القادة كالرنتيسي والمقادمة والقرضاوي واحمد ياسين وعبد الله عزام وسيد قطب.
2- ادا كانت هناك ابداعات من الشباب والشابات اعضاء المنتدي فياليت يضعوها ويضعوا اسمهم او كنيتهم او اسمهم المستعار
3- لو احد يعرف اصدقاء غير مسجلين بالمنتدي ولهم شعر ياريت يضعوه.
وبارك الله في جميع الاعضاء
والرجاء من الجيع المشاركة لانجاح هدا العمل
ولي رجاء من المشرفين الكرام ثبيت الموضوع مؤقت حتي يتم قراته من الجميع


ودمتم ذخرا للاسلام والوطن

نسيم
12-07-2006, 22:17
المؤمنون هم الذين بربهــم يستعصمونْ
وهم الذين إذا طمى سيل الردى لا يرهبونْ
وعلى شبا عزماتهم كيد العـدا العاتي يهونْ
وبخير زاد للذي ذرأ الخــلائق يركضونْ
لا ينحنون لغاشم ـ ولمجرم لا يركعــونْ
صرخاتهم لحن الخلود ترن في سمع القرونْ
****
هم صيحة البأس الشديد ووثبة المجد التليدْ
والنور في غسق الدجى والنار تلتهم القيودْ
الهـــاتفون بأننا لا نرتضي حكم القرودْ
وإذا الثعالب أخنست وثبوا كما تثب الأسودْ
فحياتهم عطـر الحياة يفيض بالأمل الوطيدْ
ومآبهم إما قضـــوا دار المقامة والخلودْ
****
إِنِّي لأَشهدُ أَنَّهم من كــلِ بَتَّـــــارٍ أَحَدُّ
يا طالما خاضوا الصعاب وطالما صالوا وشدوا
لم يثن عزمتهـم بـــلاءٌ مطبق وأذى وصدُّ
حملوا مشــاعل دينهم والدين تضحيـة وجهدُ
ومضـوا يخوضــون المنايا كلهـم عزم وجدُّ
حتى أضــاء بمَنْ قضوا منهم بجيد الدهر عقدُ
***
في كل معترك لهم هـــول موج البحر هادرْ
هزأوا بكل شديدة وفؤادهم بالذكـــــر عامرْ
يتراكضون إلى المصارع مثلما تعدو الضـوامرْ
والطفــل يولــد ثــائراً فيهم ويلقى الله ثائرْ
وأكفهم كم كبلت دون الأسنــة والبــــواترْ؟
لو لم تغــل لأورثت مجـــد الأوائل للأواخرْ
***
إن أطبقت سدف الظلام وعضنــا نــاب أكولْ
وديارنا طفحت دماً ومضى بها البـــاغي يصولْ
ومن الميــادين اختفى لمـــع الأسنة والصهيلْ
وعلت على الأنــات أنغام المعازف والطبـــولْ
هبت عواصفهـــم تدك صروحه وله تقولْ
لن نلقي الأسياف حتى عن مرابعنـــا تزولْ
****
(كابول) إذ أسرت وأدمى زندهـــا قيد ورقُّ
بروا بهـــا وسواهم خانوا أمومتها وعقــوا
وبساحها زرعوا الجهاد وللخلاص الدرب شقوا
وهم الذين بنـــارهم دقت من (السادات) عنقُ
وتســـــاقطوا مطراً على ظمأ تكابده دمشقُ
هم للخلـــــود وللفناء جميع من ذلوا ليبقوا
شتـــان ما بين الذين لربهم باعوا النفوســا
البـــاسمين على الردى والسيف يرمقهم عبوسا
النـاصبين صدورهم من دون دعوتهم تروســا
والراقدين على الهوان يدوسهم (عيسى) و(موسى)
الجـــارعين إلى الثمالة من يد الخصم الكؤوسا
الخانعين بذلة للبُطْلِ يحنـــون الرؤوســــا